مؤسسة الملك عبدالله الانسانية تقيم حفل معايدة لمنسوبيها بعد إجازة الأضحى

1438/12/25

احتفت مؤسسة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبد العزيز آل سعود العالمية للأعمال الإنسانية بمناسبة عودة موظفيها بعد إجازة عيد الأضحى المبارك، وذلك بتشريف وحضور صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن عبدالله بن عبدالعزيز الرئيس التنفيذي للمؤسسة، ومديري الإدارات ورؤساء الأقسام والموظفين، وذلك بمقر المؤسسة، يوم الخميس الموافق ١٤/٩/٢٠١٧.

 

 وتقدم سمو الرئيس التنفيذي، باسم منسوبي المؤسسة بأسمى آيات التهاني والتبريكات، لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -أيده الله- وإلى صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع - حفظه الله -  والشعب السعودي الكريم بهذه المناسبة السعيدة.

 

كما رفع سمو الرئيس التنفيذي، باسمه ونيابة عن أعضاء مجلس الأمناء ومنسوبي المؤسسة، أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى مقام خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين بمناسبة نجاح أعمال حج هذا العام 1438هـ، وتمكن ضيوف الرحمن من أداء مناسكهم بكل يسر وسهولة.

 

ونقل سموه تهاني مجلس الأمناء بمؤسسة الملك عبد الله الإنسانية، للموظفين بمناسبة عيد الأضحى وتهانيه بما حققته المؤسسة من إنجازات خلال الفترة الماضية وسأل الله العلي القدير أن يعيد علينا هذا العيد والبلاد تنعم بالأمن والأمان وأن يحفظ قيادتنا الرشيدة. 

 

وأثنى سمو الرئيس التنفيذي على جهود إدارات المؤسسة وطاقمها والعمل على إنجاح مشاريع المؤسسة وأهدافها الإنسانية التي أنشئت لأجلها، كما تعهد العاملون بتكاتفهم والعمل بجدية وهمة مع مجلس الأمناء ومجلس الإدارة لسير عمل المؤسسة كما خطط لها خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز رحمه الله.